منتديات غذاء الروح

أن تضيء شمعة صغيرة خير لك من أن تنفق عمرك تلعن الظلام

المواضيع الأخيرة

» عليك بدعاء تفريج الكرب
الخميس نوفمبر 04, 2010 3:41 am من طرف همسة حنين

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء الرابع ) حجازى رشاد المحامى
الأربعاء أغسطس 11, 2010 7:58 am من طرف همسة حنين

» فاروق جويدة .. في عينيك عنوانى
الأربعاء أغسطس 11, 2010 7:43 am من طرف همسة حنين

» قصة الورزاء الثلاثة
الأربعاء أغسطس 11, 2010 5:51 am من طرف نسمة أمل

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء العاشر ) حجازى رشاد المحامى
الإثنين أغسطس 09, 2010 11:15 am من طرف حجازى رشاد المحامى

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء التاسع ) حجازى رشاد المحامى
الإثنين أغسطس 09, 2010 11:03 am من طرف حجازى رشاد المحامى

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء الثامن ) حجازى رشاد المحامى
الإثنين أغسطس 09, 2010 10:13 am من طرف حجازى رشاد المحامى

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء السابع ) حجازى رشاد المحامى
الإثنين أغسطس 09, 2010 9:27 am من طرف حجازى رشاد المحامى

» أحاديث صحيح البخارى ( الجزء السادس ) حجازى رشاد المحامى
الإثنين أغسطس 09, 2010 9:13 am من طرف حجازى رشاد المحامى

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    يا اشتياقي إليك

    شاطر
    avatar
    همسة حنين
    مدير
    مدير

    المساهمات : 54
    تاريخ التسجيل : 20/06/2010
    العمر : 30

    يا اشتياقي إليك

    مُساهمة  همسة حنين في الخميس يونيو 24, 2010 2:21 pm

    يا اشتياقي إليك

    حين في الغياب تمرّ

    تهوي بخطاك حصى الندم

    حتى منحدرات الحسرة

    يوقظني الألم

    يعبرني الشوق إليك

    مثل قطار ليلي

    فترتعد نوافذ الذكرى

    وزجاج الحبّ المهشّم

    عند أقدام صمتك يتلعثم

    لا تلملمني...

    أخاف على ربيع يديك من شظايا دمي

    ***

    يا لبرق طلّتك

    عندما تمرّ.. من دون أن ترفع النظر

    كي لا تخدش حياء الشرفات

    المغلقة على قيلولة نسائها

    من دون أن تلوي على شيء

    تدري وأنت تعبر

    تحت أنوثة الأمنيات

    أن تنهيدة تسترق إليك النظر

    ***

    يا لضحكتك

    في مباغتتها الضوئيّة

    عندما تنساب شلال زهور على الشرفات الليليّة

    لا تأبه لصمت كأنّه اعتذار

    يحدث للجمال

    أن يكون انخطافاً فوق الاحتمال

    ***

    يا لهيبتك..

    عندما تجلس بمحاذاة رغبتك

    على مرمى لهفة مني.. و لا تُقدم

    على مرمى قبلة مني.. و لا تفعل

    دع الأمنيات تستوي على نار خافتة

    و ارحل..

    ثمّ عد.. بذلك القليل أنا أسعد

    أو.. أوصد القلب خلفك

    فحيث تمرّ

    تنخلع أبواب النساء بعدك

    ***

    يا لظلمك..

    عندما تضمر لي حباً كأنّه عداء

    ترفع من حولي أسوار الشك

    وتطالبني بفواتير الوفاء

    وحدي أرى دموع الأشياء

    التي تسألني عنك

    وذلك الحبّ المطوي في خزائن الشتاء

    معلّقاً على مشجب انتظارك

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:19 pm